جريمة جديدة لميليشيا الكاني في القربوللي تودي بحياة طبيبين وتصيب آخرين

جريمة جديدة لميليشيا الكاني في القربوللي تودي بحياة طبيبين وتصيب آخرين

مارس 12, 2020 - 19:21
القسم:

برزت ميليشيا الكاني كحليف لحفتر في المنطقة الغربية تقاتل في محاور جنوب طرابلس وتهدد وتلاحق كل من يعارض مشروع حفتر, ولم تتوانى هذه العصابة عن تصفية عائلات بأكملها من مدينة ترهونة والمناطق المجاورة, بحجة رفضهم للحرب التي تشن على طرابلس إضافة إلى حرق البيوت والاستيلاء على الممتلكات.

 

الدكتور عثمان التاجوري أحد ضحايا عصابة الكاني الموالية لحفتر

استشهد الطبيب عثمان التاجوري ومرافقه مشرف الوحدة الصحية بمؤسسة الإصلاح والتأهيل سليمان معيوف، إثر استهداف سيارتهم من قبل ميليشيا الكاني التابعة لحفتر، بمنطقة القره بوللي اليوم الخميس، في حين تعرض كل من الدكتور محمد اسميو وإسماعيل الأحول لإصابات خطيرة. 

ونعى جهاز الشرطة القضائية ووزارة العدل الشهيدين، وصرحا في بيان لهم اليوم، أن استهداف المارة في طريق الساحلي والقتل جزافا هو من عمل الحرابة، ويرتقي لجريمة حرب.

وكانا الشهيدان في طريقهم إلى طرابلس لحضور اجتماع بديوان وزارة العدل، حول إجراءات الوقاية الاحترازية لنزلاء المؤسسات الإصلاحية من فيروس كورونا المستجد، بحسب البيان.

ودعت وزارة العدل الجهات المعنية إلى التحقيق في الحادثة وضرورة ملاحقة الجناة وتقديمهم للعدالة، مذكرة أن كافة الجرائم يتم توثيقها ضمن سجلات الانتهاكات المرتكبة من قبل القوات المعتدية.